اغتيال الكاتبة والشاعرة السعودية الطبيبة بلقيس الملحم بسبب مقالها الاخير…

11/10/2016 9:20:08 PM
منعت السلطات السعودية نشر هذا المقال للكاتبة والشاعرة السعودية الطبيبة بلقيس الملحم التي عثر عليها مقتولة مؤخرا في السعودية وزعمت السلطات ان اشقاء بلقيس هم الذين قتلوها لانها اعربت عن اعجابها بزعيم المقاومة اللبنانية حسن نصرالله مع انها مسلمة سنية ... ونحن ننشر هنا المقال لعل القراء يكتشفون فيه الاخطار التي اكتشفها وزير الداخلية السعودي وقرر بموجبها منع هذا المقال ويقال ايضا انها قتلت بسبب هذا المقال :

ﺍﻟﻜﺎﺗﺒﺔ ﺍﻟﺴﻌﻮﺩﻳﺔ ﺑﻠﻘﻴﺲ ﺍﻟﻤﻠﺤﻢ تكتب :

ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﻪ ﻋﻠﻤﻮﻧﺎ ﺑﺄﻥ ﺍﻟﺬﻱ ﻻ ﻳﺼﻠﻲ ﺟﻤﺎﻋة ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺴﺠﺪ ﻓﻬﻮ : ﻣﻨﺎﻓﻖ ، ﺃﺑﻲ ﻛﺎﻥ ﻭﺍﺣﺪاً ﻣﻨﻬﻢ ..

ﻭﺑﺄﻥ ﺷﺎﺭﺏ ﺍﻟﺪﺧﺎﻥ : ﻓﺎﺳﻖ ! ﺃﺧﻲ ﻣﺤﻤﺪ ﻛﺎﻥ ﻭﺍﺣﺪاً ﻣﻨﻬﻢ .

ﻭﺑﺄﻥ ﺍﻟﻤُﺴﺒﻞ ﻟﺛﻮﺑﻪ : ﺍﻗﺘﻄﻊ ﻟﻨﻔﺴﻪ قطعةً ﻣﻦ ﻧﺎﺭ ! ﺃﺧﻲ ﻃﺎﺭﻕ ﻛﺎﻥ ﻭﺍﺣﺪًﺍ ﻣﻨﻬﻢ . 

ﻭﺑﺄﻥ ﺟﺎﻣﻌﺘﻰ ﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻄﺔ ﻭﻛﺮًﺍ ﻟﻠﺪﻋﺎﺭﺓ ! 

ﻭﺑﺄﻥ ﺻﺪﻳﻘﺘﻲ ﺳﻠﻮﻯ ﺍﻟﺘﻲ ﺩﻋﺘﻨﻲ ﻟﺤﻔﻠﺔ ﻋﻴﺪ ﻣﻴﻼﺩﻫﺎ : ﺻﺪﻳﻘﺔ ﺳﻮﺀ !

ﻭﺑﺄﻥ ﺟﺎﺭﺗﻨﺎ ﺍﻟﻤﺴﻴﺤﻴﻪ : ﻧﺠﺴﺔ !

ﻭﺯﻣﻴﻠﺘﻲ ﺍﻟﺸﻴﻌﻴﺔ : ﺃﻛﺜﺮ ﺧﺒﺜـًﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﻴﻬﻮﺩ!

ﻭﺑﺄﻥ ﺧﺎﻟﻲ ﺍﻟﻤﺜﻘﻒ : ﻋﻠﻤﺎﻧﻲ !

ﻟﻜﻨﻲ ﺍﻛﺘﺸﻔﺖ ﺑﺄﻥ ﺃﺑﻲ ﺃﻃﻴﺐ ﻣﺨﻠﻮﻕٍ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ .

وأن ﺃﺧﻲ ﻣﺤﻤﺪ ﻭ ﻃﺎﺭﻕ ﻛﺎﻧﺎ ﺃﻛﺒﺮ ﻣﻤﺎ ﺗﺼﻮﺭﺗﻪ ﻋﻨﻬﻤﺎ . 

ﻣﺤﻤﺪ ﻳﺮﺃﺱ ﺟﻤﻌﻴﺔ خيرية ، ﻭﻃﺎﺭﻕ ﻳﻌﻤﻞ ﻣﺘﻄﻮﻋـًﺎ ﻓﻲ ﻣﺮﻛﺰ ﺃﻳﺘﺎﻡ .

ﺟﺎﻣﻌﺘﻲ المختلطة ﻋﻠﻤﺘﻨﻲ ﺃﺷﺮﻑ ﻣﻬﻨﺔ (ﺍﻟﻄﺐ) وكوّنت ﻟﻲ ﺃﺳﺮﻩ ﺳﻌﻴﺪﺓ .

ﺻﺪﻳﻘﺘﻲ ﺳﻠﻮﻯ ﺗﻌﻠﻤﻨﺎ ﻛﻴﻒ ﻧﻐﺰﻝ ﺍﻟﻜﻨﺰﺍﺕ ﺍﻟﺼﻮﻓﻴﺔ ، وﻧﺪﻫﻦ ﺍﻟﻌﻠﺐ ﺍﻟﻔﺎﺭﻏﻪ ﻟﺑﻴﻌﻬﺎ ﻓﻲ ﻣﺰﺍﺩ ﻟﺼﺎﻟﺢ ﺍﻷﺳﺮ ﺍﻟﻤﺤﺘﺎﺟﺔ . 

ﺟﺎﺭﺗﻲ ، ﻻ ﺃﺗﺬﻛﺮ ﻣﻨﻬﺎ ﺳﻮﻯ ﺩﻣﻮﻋﻬﺎ ﻳﻮم أن ﺃﻧﻘﺬﺗﻨﺎ ﻣﻦ ﺣﺎﺩﺙ ﺣﺮﻳﻖ ﻛﺎﻥ ﺳﻴﻠﺘﻬﻤﻨﻲ ﻭﺃﺧﻮﺗﻲ وﺃﺻﻴﺒﺖ ﻫﻲ ﺑﺒﻌﺾ ﺍﻟﺤﺮﻭﻕ . 

وﺯﻣﻴﻠﺘﻲ ﺍﻟﺸﻴﻌﻴﻪ فهي ﻣﻦ ﺃغاثتني ﺃﺛﻨﺎﺀ رحلة ﻟﺤﺪﻳﻘﺔ ﺍﻟﺤﻴﻮﺍﻧﺎﺕ ، ﻳﻮﻣﻬﺎ ﺳﻘﻄﺖُ ﻓﻲ ﺑﺮﻛﺔ ﻗﺬﺭﺓ ﻟﻠﺒﻂ ﻓﻠﺤﻘﺖ ﺑﻲ ﻭﻛُﺴﺮﺕ ﺫﺭﺍﻋﻬﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻮﺣﻞ ﻣﻦ ﺃﺟﻠﻲ .

أمّا خالي فهو ﻣﻦ ﺑﻨﻰ ﻣﺴﺠﺪًﺍ ﻭﺳﻤّﺎﻩ ﺑﺎﺳﻢ ﺟﺪﺗﻲ .

ﻭأخيراً .. ﺃﻧﺎ ؟ .. فلازلتُ ﺃتساءل : ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻳﻌﻠﻤﻮﻧﺎ ﺃﻥ ﻧﻜﺮﻩ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ ؟!

أنتهى المقال .

وتلتزم السلطات الصمت حتى الآن ازاء ابعاد وملابسات الجريمة

وربطت المصادر بين جريمة القتل البشعة وبين المواقف المتسامحة التي ظهرت عليها الأديبة المغدورة ازاء المذاهب الاسلامية الأخرى ومنها المذهب الشيعي.الراحلة كتبت مؤخرا عدة مقالات انتقدت فيها التجاهل الذي يطال "آل البيت " في السعودية.كما كتبت في وقت سابق مقالة بعنوان "ابنتي معجبة بنصر الله" كشفت فيها مدى اعجاب ابنتها بزعيم حزب الله السيد حسن نصرالله.وأثارت مقالاتها ردود فعل واسعة بين أفراد عائلتها المتشددين دينيا والوسط الديني السعودي وطالتها "اتهامات" بأنها تحولت عن مذهبها السلفي لإعتناق المذهب الشيعي.ودفعت تلك الاتهامات لاحقا لانفصال زوجها عنها وفقا لمصادر مقربة.

وللأديبة الراحلة وهي من مواليد 1977 سلسلة مقالات في الشعر الحر والقصة والمقال في الصحف والمواقع الالكترونية السعودية.كما صدر لها عن الدار العربية للعلوم والفنون ببيروت كتاب "أرملة زرياب.. قصص من العراق" .ويعتقد على نطاق واسع أن هذه رابع جريمة قتل لمرآه سعوديه تجري على خلفية مواقف دينية مخالفة للسائد

تغمدها الله بواسع رحمته واسكنها فسيح جناته

 
  • مبعوث ترامب يصل إسرائيل لتهدئة التوتر في القدس

    7/24/2017 6:26:28 PM
  • مؤامرة لإغراق الجزائر بـ6 ملايين إفريقي

    7/24/2017 5:02:19 PM
  • كاريكاتير/ ما هو الفرق بين داعش السعودية ؟!

    7/24/2017 4:46:45 PM
  • جندي روسي يقدم مساعدات لطفلة سورية بمحافظة القنيطرة

    7/24/2017 4:21:44 PM
  • مدرسة ابتدائية في الموصل 18 تموز 2017

    7/24/2017 4:19:50 PM
  • محافظة عراقية تعلن تصدرها نسب الفقر وتنتقد بغداد

    7/24/2017 4:19:01 PM
  • التزام كامل باتفاق فيينا لتخفيض إنتاج النفط

    7/24/2017 2:47:49 PM
  • إسرائيل لا تنوي إزالة البوابات الإلكترونية

    7/24/2017 1:01:23 PM
  • تظاهرة في موسكو احتجاجاً على تشديد القيود على الإنترنت

    7/24/2017 1:22:41 AM
  • العاهل السعودي يستقبل أردوغان في جدة

    7/23/2017 8:09:33 PM
  • العاهل السعودي يستقبل أردوغان في جدة

    7/23/2017 8:09:33 PM
  • قتلى وجرحى في شاحنة بولاية تكساس الأمريكية

    7/23/2017 7:04:53 PM
  • قطر مستعدة للمشاركة في تسوية الأزمة السورية

    7/23/2017 5:19:09 PM
  • نخلة تتسبب في وفاة مذيعة مشهورة

    7/23/2017 4:57:17 PM
  • معصوم يتسلم دعوة للمشاركة بمراسم أداء الرئيس الإيراني لليمين الدستورية

    7/23/2017 4:54:32 PM
  • الجامعة العربية تحذر إسرائيل: القدس خط أحمر

    7/23/2017 4:15:56 PM
  • ظهور شخصیة جوکر الخیالیة في العراق

    7/23/2017 4:15:55 PM
  • طهران وبغداد توقعان مذكرة تفاهم للتعاون العسكري

    7/23/2017 3:32:59 PM
  • فنزويلا.. الشرطة تفرق محتجين بالغاز المسيل للدموع

    7/23/2017 2:14:44 PM
  • أردوغان في السعودية لبحث الأزمة القطرية

    7/23/2017 12:48:22 PM