الاحتجاجات متواصلة علي حذف البَسَملة من الكتب المدرسية بالجزائر

9/14/2017 3:10:34 PM
تواصلت الاحتجاجات لدي الاوساط الدينية والحزبية في الجزائر بخصوص حذف البسملة من الكتب المدرسية الجديدة محذره من وقوع انفجار اجتماعي جراء ذلك.

وكتب موقع "القدس العربي" ان الجدل والاحتجاجات متواصلة في الجزائر بشان حذف البسملة من الكتب المدرسية الجديدة، في وقت تصر فيه وزارة التعليم على موقفها، معتبرة أن البسملة ليست ضرورية في كل الكتب، فيما طالبت بعض الأحزاب المعارضة برحيل الوزيرة نورية بن غبريط، مؤكدة أنها ستتسبب في انفجار اجتماعي.

وكانت وزيرة التعليم نورية بن غبريط قد قالت أن الجدل القائم بخصوص حذف البسملة من الكتب الدراسية مفتعل مضيفة إن البسملة موجودة في كل كتب التربية الإسلامية في كل الأطوار التعليمية، مشيرة إلى أنها لا تريد الزج بالمنظومة التعليمية في جدل سياسي وأيديولوجي.

من جهتها سارعت جمعية العلماء المسلمين الجزائريين إلى إصدار بيان دانت فيه الجزائريين بأقصى العبارات إقدام وزارة التربية على حذف “البسملة” من بعض الكتب المدرسية، واعتبرت هذا القرار “عدواناً على عقول الأطفال، وعلى هوية الشعب الجزائري”.

كما اعتبرت الجمعية في البيان أن حذف البسملة من الكتب المدرسية، خاصة في المرحلة الابتدائية أمر مؤلم، معتبرة أن البسملة جزء من الهُوية والعقيدة، وأن الدستور هو المرجعية العليا للبلاد يبدأ بالبسملة، وأن بيان أول نوفمبر/ تشرين الثاني، وهو المرجعية الثورية العليا، لسيادة البلاد، يبدأ بسم الله الرحمن الرحيم، ويؤكد ثوابت وهُوية الوطن، وأن خطابات رئيس الجمهورية، تبدأ أيضا بالبسملة.

وتساءلت الجمعية إن كانت الوزارة قد استشارت وزارة الشؤون الدينية والمجلس الإسلامي الأعلى، وجمعية العلماء في حذف البسملة؟ ولما التركيز على الأطفال في الابتدائي ومحاولة تنشئتهم على قيم علمانية غير دينية، وهو يعمل على إفساد ما تبنيه لديهم الأسرة من قيم وأخلاق؟ وما هو الهدف من حذف البسملة الآن، وأية أجندة يخدمها مثل هذا الإجراء؟ وهل ينقص البلاد مشاكل، حتى نضيف إليها مشاكل أخرى، ونشغلها بمثل هذه القضايا؟

وأوضحت الجمعية أنها راسلت رئاسة الوزراء بخصوص هذه القضية، وطالبت تدخلا عاجلا لوضع حد لما سمته اعتداء على الهُوية والثوابت.

6

  • عمدة نيويورك معارضا سياسات ترامب للهجرة: أمريكا للجميع

    1/16/2018 4:39:52 PM
  • إنترنت مجاني في العراق ودول أخرى قريبا

    1/16/2018 3:30:02 PM
  • الولايات المتحدة تتراجع أمام أوروبا في قائمة السياحة العالمية

    1/16/2018 2:57:52 PM
  • مخرج إيراني ينتج فيلما عن "تحرير مكة من الوهابيين"

    1/16/2018 12:16:03 PM
  • بنغلاديش وميانمار تتفقان على عودة الروهينغا خلال عامين

    1/16/2018 12:04:52 PM
  • صحيفة بريطانية: الوليد بن طلال تعرض للتعذيب بعد رفضه التسوية

    1/16/2018 11:59:42 AM
  • إنطلاق مؤتمر رؤساء البرلمانات الإسلامية في طهران

    1/16/2018 11:45:55 AM
  • استراليا تخصص ميزانية "هائلة " لمنع دخول المهاجرين اليها

    1/16/2018 11:41:02 AM
  • بنوك بريطانية تواجه خسائر فادحة بسبب شركة مقاولات

    1/16/2018 11:38:30 AM
  • خطأ مدته 45 ثانية كاد يقضي على البغدادي .. التفاصيل!

    1/16/2018 11:25:26 AM
  • صورة للسيّد "نصرالله وعماد مغنية" في تل أبيب!

    1/16/2018 11:17:37 AM
  • تجمع اعضاء وناشطين من حزب اليسار الهندى احتجاجا على زيارة نتانياهو الى الهند

    1/16/2018 11:04:41 AM
  • وصول طالبي اللجوء من منطقة جبلية إيطالية ثلجية إلى فرنسا

    1/16/2018 11:02:58 AM
  • اردوغان يتوعد بسحق مسلحين أكراد شكلتها أمريكا في سوريا

    1/16/2018 11:01:02 AM
  • وصول وفد كوريا الجنوبية من المنطقة الحدودية الى كوريا الشمالية بهدف تخفيف حدة التوترات

    1/16/2018 10:58:34 AM
  • جدل في العراق بشأن إجراء الانتخابات أو تأجيلها

    1/16/2018 10:55:16 AM
  • مسرب المعلومات لموقع "ويكيليكس" يترشح للكونغرس الأمريكي

    1/16/2018 10:54:24 AM
  • العبادي يتلقى اتصالا هاتفيا من تيلرسون

    1/16/2018 10:44:40 AM
  • إخضاع مطاري أربيل والسليمانية لسلطة الطيران المدني العراقي

    1/16/2018 10:40:58 AM
  • النقل السورية تشرع في مد السكة الحديدية

    1/16/2018 10:38:24 AM