الحشد الشعبي يفند اتهامات بحصول انتهاكات في الموصل

2/4/2017 11:37:18 AM
فندت هيئة الحشد الشعبي معلومات أوردتها منظمة "هيومن رايتس ووتش" في تقريرها الأخير تتعلق بحصول انتهاكات من قبل بعض أفراد الحشد بحق مدنيين في الموصل.

وقال المتحدث باسم الهيئة أحمد الأسدي في بيان اطلعت عليه نوا إن "منظمة هيومن رايتس ووتش نشرت في 2/2/2017 تقريرا تحت عنوان (احتجاز اشخاص فروا من الموصل في أماكن سرية) وقالت في تقريرها إن (قوات الحشد الشعبي تفحص امنيا الرجال المشتبه بتورطهم مع داعش ونظرا لافتقار هذه الجماعات للتدريب على الفحص والطبيعة الاستثنائية لاعمال الفحص والاحتجاز هذه، وعدم تواصل المحتجزين بالعالم الخارجي، اصبح الرجال المحتجزون عرضة لخطر كبير بالتعرض للانتهاكات".

وأضاف الأسدي أن "نائبة مديرة قسم الشرق الاوسط في هيومن رايتس ووتش السيدة لمى فقيه ذكرت يقول لنا الاهالي في حالة تلو الاخرى ان مقاتلي الحشد الشعبي أوقفوا اقاربهم واخفوهم، كما ذكرت المنظمة حالة في قرية نزارة التابعة الى مدينة الموصل"، مشيرا الى أن "التقرير الأخير لمنظمة هيومن رايتس ووتش لم يتناول الموضوع بإنصاف.

وأوضح الأسدي أن "مراكز الفحص الامني محصورة وبشكل مطلق في يد الامن الوطني واستخبارات وزارة الداخلية واستخبارات قيادة قوات مكافحة الارهاب، وليس للحشد الشعبي اية علاقة بذلك لا من قريب ولا من بعيد"، لافتا الى أن "التقرير لم يستند الى اي اسس قانونية في اتهامه، واستخدم عبارات مثل يقول لنا الاهالي.. قابلت هيومن رايتس ووتش اهالي قرية نزارة.. قابلت هيومن رايتس ووتش افراد اربع اسر من اهالي المختفين.. قال جندي من الفرقة التاسعة.. قابلت هيومن رايتس ووتش ثلاثة رجال من قرية نزارة، لا يمكن بناء اي اتهام على هذه العبارات".

وكانت منظمة "هيومن رايتس ووتش" اتهمت، أمس الخميس (2 شباط 2017)، قوات الحشد الشعبي باحتجاز رجال فارين من مدينة الموصل في "أماكن سرية"، محذرة من تعرض أولئك الرجال إلى "خطر كبير"، فيما أشارت إلى أن الحشد ليس له "ولاية رسمية" بتنفيذ أعمال الفحص الأمني.

  • تركمان كركوك يتظاهرون ضد رفع علم كردستان

    3/29/2017 5:57:27 PM
  • روسيا تعتزم توسيع العقوبات على تركيا

    3/29/2017 4:27:16 PM
  • تأمين الطريق الدولي بين بغداد الاردن

    3/28/2017 11:44:43 PM
  • البرلمان يبحث مجزرة الموصل

    3/28/2017 11:16:02 PM
  • بعد حقنها بمادة تسبب العقم.. (شاهد بالصور) ما حل بأسود عدي صدام حسين خارج قصور الرئاسة

    3/28/2017 12:53:16 AM
  • استجواب صهر ترامب لعلاقته بالروس

    3/27/2017 11:57:40 PM
  • احتجاجات لبنانية ضد زيادة الضرائب - بيروت

    3/27/2017 11:54:31 PM
  • الأكراد يحتفلون بعيد النوروز في ديار بكر، جنوب شرق تركيا

    3/27/2017 11:47:11 PM
  • نتائج أولية لحادثة الموصل الجديدة

    3/27/2017 11:43:39 PM
  • جمع النفايات من نهر ملوث في الفلبين

    3/27/2017 11:41:35 PM
  • شنغهاي تدعو العراق للانضمام اليها

    3/27/2017 11:28:04 PM
  • العبادي: ادعاءات استهداف المدنيين هدفها انقاذ "الدواعش"

    3/27/2017 11:27:53 PM
  • ابنة منفذ هجوم لندن هكذا تحدت والدها

    3/27/2017 11:20:50 PM
  • العثور على مكان تواجد البغدادي

    3/27/2017 12:25:48 AM
  • استعادة سد بادوش في الموصل

    3/27/2017 12:23:59 AM
  • صورة ... ضابط يقفز على ظهر زعيم كوريا الشمالية!.. لن تصدق ماذا كان مصيره ؟

    3/27/2017 12:17:43 AM
  • استعادة احياء غربي الموصل

    3/26/2017 11:05:36 PM
  • الحكم بالاعدام على "عبد ربه منصور هادي" و6 من معاونيه

    3/26/2017 12:57:18 AM
  • صورة تذكارية تجمع ترمب والعبادي والوفد المرافق له

    3/26/2017 12:50:58 AM
  • مؤيدو الرئيس المصري السابق حسني مبارك بعد خروجه من السجن يوم الجمعة

    3/26/2017 12:42:14 AM