حول الفوارق بين أهل السنة والوهابية ..!

9/22/2017 2:08:22 PM
يبلغ عدد أهل السنة نحو مليار وثلاثمائة مليون نسمة، وهم بذلك يشكلون الأكثرية والقسم الأكبر من نفوس العالم الإسلامي. ويمكن من خلال نظرة للبنى الداخلية للمجتمعات السنية اكتشاف أن هذا التيار الكبير يشمل شعباً وتفريعات عديدة طبقاً لمعايير تصنيفية متنوعة منها التصنيفات الفقهية، والكلامية، والعقيدية و… الخ. وكما نلاحظ من خلال الأحداث الأخيرة فقد كان أهل السنة أيضاً من ضحايا الغدة السرطانية الإرهابية التكفيرية. لا تشكل التيارات الإرهابية سوى جزء صغير جداً من النزعة السلفية لدى أهل السنة والتي لا تصل بدورها إلى عشرة بالمائة من أهل السنة إلّا بالكاد. ولكن على الرغم من الحجم الصغير والعدد القليل لهذه التيارات إلّا أنها تحولت اليوم وبسبب الدعم الإعلامي والتسليحي والمالي والسياسي لأمريكا وإسرائيل ومرتزقتهما في المنطقة، إلى معضلة يعاني منها العالم الإسلامي، لكن هذه المعضلة آخذت بالارتفاع والتبدد والحمد لله بفضل قدرات محور المقاومة.

طبقاً لأحد التصنيفات يتوزع أهل السنة على ثلاث مجاميع هيالعادية، والصوفية، والسلفية.

ـ أهل السنة العاديون هم جماعات تنضوي تحت لواء المذاهب الكلامية والفقهية الأربعة لأهل السنة، وتتحاشى الاتجاهات الفرعية والمتطرفة في التعاليم الدينيةولهذه الجماعات من أهل السنة مميزاتها الخاصة في السلوك والتعاليم حسب التيار الكلامي الذي تنتمي لهويمكن القول إن غالبية أهل السنة أي حوالي ستين بالمائة منهم يندرجون في إطار هذه الفئة.

ـ الصوفيةتوجد مذاهب وطرق صوفية لدى الشيعة أيضاً، بيد أن معظمها في العالم الإسلامي تنتمي إلى الاتجاه السنّيتكوّنت جذور التصوف الإسلامي في القرنين الثاني والثالث للهجرة وتوجد في الوقت الحاضر قرابة مائة فرقة صوفية تضم نحو 450 مليون نسمة في العالموتشير بعض هذه التقسيمات إلى أن من بين هذا العدد هناك نحو عشرين مليون صوفي شيعي.

التصوف نهج ممتزج بالدين، ويعتقد أتباع هذا النهج أن هذه الطريقة هي أفضل السبل للوصول إلى الحق (الله)، وبوسع الإنسان بعد التفكر والتجربة والمشاهدة والسير والسلوك أن يصل إلى غايته النهائية المنشودة الأصليةلقد كان الطابع الرئيس للتصوف في بداياته متمثلاً في الزهد المفرط والخشونة المتعمدة وممارسة عبادات شاقة مضنية والعزلة عن المجتمع، لكنه ابتعد تدريجياً عن هذه النزعة واختلط بثقافات ومعتقدات وأعراف النحل الأخرى، فأضحى مشحوناً بالانحرافات والاعوجاجات والأعراف والتقاليد المفتعلة غير الدينية.

ـ الوهابيةتكوّنت النزعة السلفية منذ النصف الثاني من القرن التاسع عشر للميلاد بعد سقوط الامبراطورية العثمانية وانحدار المسلمين نحو الانحطاط والذل، وعقب الهجمات الشاملة السياسية والاقتصادية والثقافية التي شنتها البلدان الغربية على المجتمع الإسلاميوتلو هذه الظروف طرح بعض المفكرين والشخصيات في العالم الإسلامي ممن أقلقهم مستقبل المسلمين ولأجل الخروج من الظروف المهينة التي كانوا يعيشونها، طرحوا نظرية العودة إلى حقبة السلف الصالحوقد كانت العودة إلى حقبة السلف في البداية مجرد نظرية لكنها استكملت بعد ذلك وتحولت إلى مذهب واعتبرت نفسها هي فقط المعيار الأصلي للدين، وحكمت على أية أفكار أو مذاهب تختلف عنها بالخروج عن دائرة الإسلاممن الواضح جداً أن السلفية انبثقت كرد فعل على المناحي غير المنضبطة للصوفية ونتيجة الظروف العصيبة التي عاشها المسلمونبيد أن هذه النزعة الفكرية لم تستطع اجتذاب كثير من الأنصاروفي الوقت الحاضر فإن السلفيين لا يشكلون أكثر من عشرة بالمائة فقط من أهل السنةوعلى الرغم من هذا يسعى هذا التيار بمنحاه التكفيري إلى فرض نفسه على المجتمع الإسلامي الكبير، لذلك ينبغي علينا التمييز بين أهل السنة والنزعة السلفية.

 
  • الأمم المتحدة: لا توجد نهاية قريبة لأزمة مسلمي الروهينغا!

    10/23/2017 4:37:06 PM
  • العراق يؤيد عودة سوريا إلى جامعة الدول العربية

    10/23/2017 3:20:31 PM
  • أربيل تصدر أمرا بالقبض على 11 مسؤولا عراقيا بينهم نواب

    10/23/2017 1:19:35 PM
  • ثاني بنك يستأنف نشاطه بالموصل بعد سنوات من إغلاقه

    10/23/2017 12:22:15 PM
  • ظريف يرد على تصريحات تيلرسون حول الحشد الشعبي

    10/23/2017 12:09:20 PM
  • استفتاء على انفصال جديد في أوروبا

    10/23/2017 11:44:17 AM
  • بعد زيارة خاطفة لمصر.. العبادي يصل إلى الأردن

    10/23/2017 7:21:44 AM
  • ترامب: مستعدون لحرب مع كوريا الشمالية لدرجة صادمة

    10/23/2017 7:18:02 AM
  • تيلرسون: مجلس التنسيق العراقي السعودي مهم لاستقرار المنطقة

    10/22/2017 7:19:42 PM
  • القوات الألمانية تستأنف مهمتها الاستشارية شمال العراق

    10/22/2017 6:34:06 PM
  • السيسي يؤكد للعبادي دعم مصر لوحدة أراضي العراق

    10/22/2017 6:04:00 PM
  • الولايات المتحدة الامريكية ترفض منح مسعود برزاني حق اللجوء السياسي

    10/22/2017 5:58:26 PM
  • صدور أمر قبض بحق بابكر زيباري

    10/22/2017 5:51:01 PM
  • العراق والسعودية يوقعان رسميا تأسيس المجلس التنسيقي بين البلدين

    10/22/2017 5:21:39 PM
  • حماس : ما يميز طهران هو إعلانها صراحة دعمها للمقاومة الفلسطينية

    10/22/2017 5:15:16 PM
  • بكين تحدث 11 مليون فرصة عمل في 2017

    10/22/2017 3:54:21 PM
  • تيلرسون يلتقي الملك سلمان في الرياض

    10/22/2017 2:22:15 PM
  • الخارجية العراقية تصدر بيانا هاما حول اقتحام القنصلية الإيرانية في أربيل

    10/22/2017 1:18:20 PM
  • قتيلان على الأقل بانفجار في فندق شمالي أفغانستان

    10/22/2017 12:38:14 PM
  • مساعدات بريطانية للرقة بقيمة 13 مليون دولار

    10/22/2017 11:49:14 AM