داعش بدون زعيم ويشهد فوضى في الموصل

3/21/2017 12:13:04 AM
بات داعش أمام خسارة حتمية لمعقله في هذه المدينة العراقية على يد القوات العراقية المشتركة , بات مقاتلو التنظيم في فوضى مستمرة و لا يعرفون لمن يتبعون على خلفية المعلومات التي أفادت بفرار زعيمهم أبو بكر البغدادي أو مقتله حتى بلغ بهم الأمر أخيراً بالإنتقام من أهل الموصل و إستخدامهم دروعاً بشرية للتخفي والهرب من المواجهة.

لم يكتف داعش في الجانب الأيمن من الموصل بـإستخدام المدنيين دروعاً بشرية لحماية مقاتليه فقط , بل زاد على ذلك بـإنتهاج عقيدته الطائفية في تحذير الموصليين من زوال تنظيمه, محاولاً إنقاذ ما يمكن إنقاذُه من مصيره المحتوم على يد القوات العراقية المشتركة , غير أنه فشلَ حتى الآن بهذا النهج بسبب التعاون الذي أبداه الموصليون لتحرير مدينتهم.

علي حسين وهو وأحدٌ من أهالي الموصل أكد في شهادته أن مقاتلي داعش إستخدموهم دروعاً بشرية وسحبوهم خلال المعارك الى منطقة وادي حجر قبل أن ينقلونهم الى منطقة الموصل القديمة لإستعمالهم كغطاءٍ من الغارات الجوية والقصفِ المدفعي فضلاً عن إستخدام أسطح المنازل لمواجهة القوات العراقية والسكانُ بداخلها.

العراقي من أهل الموصل علي حسين ذكر أيضاً في شهادته أن مقاتلين من طاجيكستان منتمين لداعش فشلوا في محاولتهم إستخدام نهجهم الطائفي لتحذير الموصليين من تقدم مقاتلي القوات العراقية , مؤكداً أن العراقيين بكل مكوناتهم متعايشون منذ آلاف السنين ولن ينالَ من لحمتهم إرهابيون أجانب.

أما السيدةُ الموصلية أم صبا فقد أكدت أن داعش أعدمَ أربعةً من أبنائها بتهمة الإنتساب للأجهزة الأمنية العراقية وذلك بـإطلاق الرصاص على رؤوسهم , بينما لاحق إبنَها المتبقي لديها دون أن يكترث الى كونه معاقاً , مشيرة الى أن داعش صادر منزلين يعودان لإبنيها خلال السنوات الثلاث التي إحتل فيها الموصل قبل أن يحرق أخيراً شقتـَها في منطقة النبي شيت.

إذن في وقت يخسر فيه داعش الموصلَ يوماً بعد آخر مقترباً من نهايته الحتمية في هذه المدينة , بات مقاتلوه لا يتبعون سوى أمراءَ كتائبٍ منهارين إثر معلومات تحدثت عن فرارِ زعيمهم أبو بكر البغدادي أو مقتله , فأخذوا يغطون على خسارتهم الموصل بالإنتقام من أهلها.

 

 
  • العراق سيبدأ قريبا تصدير الغاز الطبيعي الى الكويت

    9/21/2017 7:34:40 PM
  • السفارة الكويتية ببغداد تصدر توجيهات لزيارة العتبات المقدسة

    9/21/2017 7:19:14 PM
  • معصوم .. الرئيس الذي يتآمر على وحدة البلاد التي يرأسها

    9/21/2017 7:16:00 PM
  • اجتماع يجمع وزيري الخارجية الايراني والامريكي لاول مرة

    9/21/2017 6:36:59 PM
  • شركة ألمانية توقف بيع السلاح لإسرائيل و3 دول عربية

    9/21/2017 1:37:58 PM
  • البرلمان العربي يبرق لبارزاني ويدعوه لتأجيل الاستفتاء

    9/21/2017 12:29:56 PM
  • غارة تركية على مواقع لـحزب العمال الكردستاني شمالي العراق

    9/21/2017 11:34:38 AM
  • واشنطن "تعارض بشدة" الاستفتاء على انفصال الأكراد

    9/21/2017 9:56:30 AM
  • استفتاء كردستان يمثل “سايكس _ بيكو ” جديدة

    9/20/2017 9:26:32 PM
  • ماكرون يهاجم ترامب في اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة

    9/20/2017 9:23:48 PM
  • الهميم مخاطباً بارزاني: العراق ليس ولايات ومن ظن غير هذا فقد باع وطنه

    9/20/2017 9:03:38 PM
  • لاجئة عراقية تعيد لمسنة ألمانية 14 ألف يورو فقدتها في مترو برلين

    9/20/2017 8:23:42 PM
  • الصين توجه "ضربة قاصمة" للعملة الأمريكية

    9/20/2017 6:30:35 PM
  • بغداد وموسكو تبحثان تفعيل الاتفاقيات البحرية والجوية والبرية بين البلدين

    9/20/2017 5:16:09 PM
  • تركيا تؤكد إختطاف مسؤولين بمخابراتها في اقليم كردستان

    9/20/2017 3:01:31 PM
  • العبادي يصل مخمور للاشراف على العمليات

    9/20/2017 2:07:56 PM
  • صاحبة مقولة "سنذبحكم يا عرب واحدا واحدا" عبرت عن رأيها الإنساني!

    9/20/2017 2:02:47 PM
  • بارزانيون: انتخابات فيدرالية الشمال للتشويش على الاستفتاء

    9/20/2017 1:04:08 PM
  • اعتقال 3 من أعضاء الكونغرس الأمريكي

    9/20/2017 12:54:25 PM
  • 248 قتيلا جراء زلزال المكسيك المدمر

    9/20/2017 12:52:33 PM