صحيفة سعودية تعترف: تركيا سهّلت مرور الجماعات الإرهابية

1/24/2017 5:34:55 PM
أفادت صحيفة الجزيرة السعودية بأن تركيا سهلت دخول الجماعات الإرهابية إلى أراضيها، لكن سرعان ما انقلبت تلك الجماعات على النظام التركي برئاسة رجب طيّب إردوغان الذي احتضنهم، فاصبحت تركيا مسرحًا للتفجيرات، والتدهور الأمني والإقتصادي.

ونشرت الصحيفة مقالًا  اليوم السبت، للكاتب السعودي جاسر عبد العزيز الجاسر،  أكد فيه إن "تركيا تورطت في التساهل في البدء مع الجماعات الإرهابية، وفتحت حدودها وأراضيها للعديد من قادة وأعضاء التنظيمات الإرهابية"، مشيرًا إلى أن "تركيا تحتضن العديد من الناشطين السياسيين الذين يجمعون بين عملهم السياسي والجهادي مثلما يصفونه والذي يعتبر مهما قدمه من يمارسوه أو يتعاطفون معه، يصنف من أعمال الإرهاب وهو ما تقوم به الجماعات الإرهابية".

واضافت الصحيفة، إن "الجماعات الإرهابية انتشرت بصورة كبيرة في تركيا لتساهل السلطات التركية معها، فاحتضنت عرقيات متعددة منها من تمتد أصوله إلى العرقية التركية التي تتواجد في دول آسيا الوسطى ومنها جاء الإرهابي عبدالقادر ماشاريبوف أحد مواطني جمهورية أوزبكستان، إضافة إلى العرب حيث يتواجد العديد من قادة وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين وعدد من الجماعات الإرهابية التي تنتهج العمل المسلح".

ويتوقع خبراء مختصصون في العلاقات الدولية بأن العلاقات "التركية – السعودية" تقترب من النهاية، وهي تتوجه نحو الإنهيار، خصوصًا بعد التقارب "التركي – الروسي"، وإنهاء الخلاف القائم بشأن بقاء بشار الأسد برئاسة سوريا من عدمه، فاختارت تركيا الخيار الأول بالتعاون مع الروس.

وتابعت الصحيفة السعودية، إن "التواجد الكبير لقادة الجماعات الارهابية في تركيا والذين يؤيدون العمل العسكري في بلدان المنشأ، فالعرب ينشطون لتنفيذ العمليات الارهابية التي يسمونها بـ"الجهادية"، وهؤلاء ممن فتحت تركيا أراضيها لهم وقدمت لهم التسهيلات بل حتى أن بعضاً منهم يحصلون على مساعدات مالية ودعم سياسي، ومع هذا خان بعضهم البلد الذي استضافهم ونفذوا أعمالاً إرهابية استهدفت مؤسسات ومنشآت تركية تسببت في مقتل مواطنين أتراك وزوار لتركيا من السياح العرب والأجانب وبالذات الأوروبيين والأمريكيين".

وأشارت الصحيفة إلى أن "العمليات الإرهابية أدّت إلى تراجع الاقتصاد التركي الذي أخذ يعاني من عزوف السياح وتدني سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار الأمريكي الذي وصل إلى قرابة الأربع ليرات مقابل دولار واحد، مما يجعل العملة التركية تفقد نصف قيمتها وكل ذلك بسبب فتح الأراضي التركية أمام الجماعات الارهابية الذين لم يحترموا سيادة وأمن تركيا ولم يكونوا مقدرين ما فعلته تركيا من أجلهم".

تركيا بدأت تعي مدى خطورة التقارب والتعاون مع السعودية، غير أن الخبراء يرون إن هذا التقارب كان اضطراريًا منبثقًا عن تطابق مصالح الطرفين في الملف السوري الذي كانت السعودية تتمنى أن تتدخل عسكريًا في سوريا، وأرسلت طائراتها إلى قاعدة إنجرليك التركية في شباط 2016، لكن أن ما حدث هو العكس، فقد أجرت تركيا تدخلها العسكري في شمال سوريا بمفردها بعيدًا عن السعودية، وهذا ما فسّره الخبراء بأنه إنقلاب تركي على السعودية.

علاوة على ذلك فإن أصابع اتهام تركية تتوجه صوب السعودية بالضلوع في محاولة الانقلاب على أردوغان، خصوصًا بعد أن دعمت قناة العربية الممثلة للسعودية محاولة الانقلاب بشكل مكثف، عوضًا عن ادعاء موقع مجتهد المُدعي قربه للأسرة السعودية الحاكمة أنَّ محمد بن سلمان تعاون مع عبد الله بن زايد في التنسيق للانقلاب، وقد تمادت قناة العربية في دعم محاولة الانقلاب إعلاميًا عبر تخصيص لقاء حصري لزعيم جماعة "فتح الله غولن" المتهم الأول في التخطيط للانقلاب وتنفيذه.

وترفض تركيا التدخل في سوريا إلى الجانب السعودي، لأنه سيزيد من حدة الصراع الدائر في سوريا، في الوقت الذي تعي تركيا حجم الخسائر الدبلوماسية والاقتصادية التي مُنيت بها لقاء دعمها لبعض الأطراف في الأزمة، إضافة إلى أن تطور علاقاتها مع السعودية التي دعمت أطرافًا أخرى في النزاع السوري سيؤدي إلى خسارتها لورقة واشنطن، خصصوصًا بعد اقرار قانون جاستا. هذا الأمر جعل تركيا تبتعد عن السعودية تدريجيًا.

  • عمدة نيويورك معارضا سياسات ترامب للهجرة: أمريكا للجميع

    1/16/2018 4:39:52 PM
  • إنترنت مجاني في العراق ودول أخرى قريبا

    1/16/2018 3:30:02 PM
  • الولايات المتحدة تتراجع أمام أوروبا في قائمة السياحة العالمية

    1/16/2018 2:57:52 PM
  • مخرج إيراني ينتج فيلما عن "تحرير مكة من الوهابيين"

    1/16/2018 12:16:03 PM
  • بنغلاديش وميانمار تتفقان على عودة الروهينغا خلال عامين

    1/16/2018 12:04:52 PM
  • صحيفة بريطانية: الوليد بن طلال تعرض للتعذيب بعد رفضه التسوية

    1/16/2018 11:59:42 AM
  • إنطلاق مؤتمر رؤساء البرلمانات الإسلامية في طهران

    1/16/2018 11:45:55 AM
  • استراليا تخصص ميزانية "هائلة " لمنع دخول المهاجرين اليها

    1/16/2018 11:41:02 AM
  • بنوك بريطانية تواجه خسائر فادحة بسبب شركة مقاولات

    1/16/2018 11:38:30 AM
  • خطأ مدته 45 ثانية كاد يقضي على البغدادي .. التفاصيل!

    1/16/2018 11:25:26 AM
  • صورة للسيّد "نصرالله وعماد مغنية" في تل أبيب!

    1/16/2018 11:17:37 AM
  • تجمع اعضاء وناشطين من حزب اليسار الهندى احتجاجا على زيارة نتانياهو الى الهند

    1/16/2018 11:04:41 AM
  • وصول طالبي اللجوء من منطقة جبلية إيطالية ثلجية إلى فرنسا

    1/16/2018 11:02:58 AM
  • اردوغان يتوعد بسحق مسلحين أكراد شكلتها أمريكا في سوريا

    1/16/2018 11:01:02 AM
  • وصول وفد كوريا الجنوبية من المنطقة الحدودية الى كوريا الشمالية بهدف تخفيف حدة التوترات

    1/16/2018 10:58:34 AM
  • جدل في العراق بشأن إجراء الانتخابات أو تأجيلها

    1/16/2018 10:55:16 AM
  • مسرب المعلومات لموقع "ويكيليكس" يترشح للكونغرس الأمريكي

    1/16/2018 10:54:24 AM
  • العبادي يتلقى اتصالا هاتفيا من تيلرسون

    1/16/2018 10:44:40 AM
  • إخضاع مطاري أربيل والسليمانية لسلطة الطيران المدني العراقي

    1/16/2018 10:40:58 AM
  • النقل السورية تشرع في مد السكة الحديدية

    1/16/2018 10:38:24 AM