عاطفة حيوانية.. أسود تستقبل ثعلباً مصاباً في عائلتها!

1/5/2017 4:26:17 PM
لم يتضّح كيف أو متى أصيب هذا الثعلب الذي لاحول له ولا قوة، لكن الأمر الأكيد أنه كان عاجزا بشكل كبير عن التحرك، ولم يفضّل الفرار بجسده المصاب، وإنما ظل قابعا في مكانه آملا أن تمنحه اللبؤة الرحمة التي من النادر أن تتواجد بين الأسود.

وعلى الرغم من جوع اللبؤة إلا أنها سيطرت على غريزتها الفتّاكة، وفي صورة غريبة من النادر رؤيتها تحدث في عالم الغابة اقتربت أنثى الأسد من الثعلب المنهك ورمقته بنظراتها المستعطفة، وكأنها تودّ أن تدعوه للبقاء مع عائلتها حتى يعود كما كان من قبل، لينضم بجرأة فيما بعد الثعلب الماكر الى أشبال اللبؤة الثلاثة، إلا أن الأمر بدا كما لو كان لعبة بالنسبة للأسود الصغار.

وفيما بعد جلست اللبؤة الحنونة حول الثعلب الجريح تحسباً من اقتراب ذكر الأسود الجائع منه، كما لو أن غريزة الأمومة فيها بدأت باحتساب الثعلب كأحد أشبالها.. هكذا لاح الأمر.

وبينما كان الثعلب المتألم يعاني بعضا من الألم في مكان الإصابة بظهره، اقترب ذكر الاسود لشمّ رائحة وجبته، إلا أن الأنثى ظلّت بجانب الثعلب الضعيف مشكّلة حاجزا يمنع الذكر من التهامه.

ومع اقتراب المساء اخذت عائلة الاسود والثعلب الذي بدأ يمثّل دور الشبل الصغير “غفوةً جماعية”، لتقرر الأسود بذلك أنها لن تأكل هذا الثعلب المسكين ولن تقوم بتهويله حتى.

ولكن الأسد الأب قرر على حين غرّة أن الثعلب لا يحق له التسكع بين أفراد الأسود الأقوياء، ولكنه لم يتسرّع لأنه لاحظ أن الأنثى والأشبال قد أعجبوا بالثعلب الماكر، وسرعان ما تراجع عن قراره هذا، تاركا الثعلب الجريح للأم والأشبال.

و بعد فترة وجيزة عاد الذكر الى قراره بالتهام الثعلب بما أنه ضعيف وبما أنه ليس فردا من العائلة.

وبدا الأمر وكأنه غاضب جدا من بقاء الثعلب ضمن عائلته المشهورة، فاقترب مرّة أخرى من الثعلب محاولا القبض عليه بفكه الفتّاك، إلا أن اللبؤة استلّت مخالبها ووجّهت ضربة تحذيرية للأب بعدم الإقتراب من هذا الثعلب المتألم لأنه بات فردا من العائلة.

وفي هذه الصورة كما ترون التي نشرها موقع “الحياة اليومية” والتقطها المصور “غراهام ديير”، تعرّض ملك الغابة لتوبيخ شديد اللهجة من قبل زوجته، حتى لايكرر فعلته ولا تراوده مثل هذه الفكرة مرّة أخرى، وليتنعّم الثعلب المحظوظ بحصانة رسمية من قبل الأسود.

 
  • ما هي شروط العبادي لفتح الرحلات الخارجية في مطارات كردستان؟

    2/21/2018 10:02:29 PM
  • العبادي: أزمة كردستان سببها المعركة على النفط

    2/21/2018 7:58:59 PM
  • اتخاذ إجراءات مشددة حول معسكرات امريكية في العراق

    2/21/2018 6:48:13 PM
  • العبادي: لن نسمح باستغلال الاراضي العراقية ضد ايران

    2/21/2018 4:34:01 PM
  • ثوران بركان في اندونيسيا

    2/21/2018 3:56:17 PM
  • كاتم أسرار نتنياهو يتحول إلى شاهد إثبات ضده!

    2/21/2018 3:26:34 PM
  • واشنطن تنفي وجود أي قوات لها في عفرين

    2/21/2018 2:38:43 PM
  • واشنطن تعزز حراسة قواعدها في العراق بعد تهديدها

    2/21/2018 2:06:41 PM
  • غضب شديد من نواب مصريين بسبب غاز "إسرائيل"

    2/21/2018 12:51:20 PM
  • مكتبة في مدينة يانغتشو، الصين

    2/20/2018 7:50:19 PM
  • ملك الاردن يؤكد أهمية دور اميركا في تحقيق التسوية

    2/20/2018 7:38:53 PM
  • العراق يقبض على عصابة متخصصة في تهريب الآثار الى تركيا! + (صور)

    2/20/2018 6:14:08 PM
  • رضائي للإسرائيليين: سنحول تل أبيب إلى ركام إذا هاجمتمونا!

    2/20/2018 3:00:07 PM
  • الحكومة الفلسطينية تقر ضرائب جديدة لزيادة الإيرادات

    2/19/2018 8:18:13 PM
  • روسيا والجزائر عازمتان على تنفيذ اتفاقيات التعاون العسكري

    2/19/2018 6:41:58 PM
  • إفتتاح أول مدرسة للحمير!

    2/19/2018 5:28:11 PM
  • محكمة عراقية تأمر بترحيل مواطنة فرنسية إلى بلدها

    2/19/2018 4:24:14 PM
  • شركات الطيران الايرانية تستأنف رحلاتها الى مطار النجف

    2/19/2018 3:45:09 PM
  • الصين تختبر قاتل حاملات الطائرات الأمريكية

    2/19/2018 3:24:19 PM
  • أطفال سوريون يلهون داخل مدرستهم التي تعرضت للقصف في سهل الغاب

    2/19/2018 3:19:18 PM