عالية نصيف : أتحدى وزير الدفاع أن يثبت أن شقيقته وزوجها القيادي في داعش غير متواجدين الآن في الموصل

4/4/2016 2:26:31 PM
أكدت النائبة عالية نصيف إحالة الوثائق الثبوتية التي تدين وزير الدفاع خالد العبيدي بقيامه بأخذ عمولات و رشى من الشركات الى جهات قضائية ، مبينة أنها شكلت مع فريق من الخبراء غرفة عمل لجمع المعلومات وتوثيقها بشأن أقارب الوزير المنتمين لداعش لغرض اتخاذ الإجراءات الاحترازية والأمنية إزاء هذه الزمرة المجرمة .
وقالت في بيان نقله مكتبها الإعلامي أنه :" تعقيباً على رد وزير الدفاع على مؤتمرنا الصحفي  ولقائنا على قناة السومرية ، أؤكد مرة ثانية ان كل ما تضمنته تصريحاتي من اتهامات لوزير الدفاع بقيامه بأخذ عمولات من احدى الشركات وكذلك قيام أشخاص بالسمسرة له كلها مبنية على معلومات صحيحة معززة بإفادات شهود ".

وأضافت :" وكذلك بالنسبة لاتهامي له بأن زوج شقيقته هو أحد مسؤولي الحسبة في تنظيم داعش الإرهابي في الموصل وشقيقته المدعوة سورية متعب العبيدي متواجدة الان في الموصل مع زوجها القيادي في داعش ، وكذلك وجود حماية من داعش لدار الوزير في الموصل ، وأتحدى الوزير أن يثبت ان شقيقته المدعوة سورية متعب العبيدي وزوجها القيادي في داعش ليسا في الموصل ".

وتابعت نصيف :" ومن ناحية ثانية شكلت أنا وعدد مِن القانونيين والمستشارين في شؤون مكافحة الاٍرهاب غرفة عمل مغلقة لجمع المعلومات وتوثيقها بشأن أقارب الوزير المنتمين الى تنظيم داعش الإرهابي لغرض اتخاذ الإجراءات الاحترازية والأمنية إزاء هذه الزمرة المجرمة المتواجدة بالموصل وخوفا من استغلال صلتهم بالوزير العبيدي مما يسهل عملية الاختراق لهكذا وزارة مهمة جداً ونحن نخوض حربا مقدسة بقيادة القائد العام للقوات المسلحة والقادة الأبطال في العمليات المشتركة وجهاز مكافحة الإرهاب ومنتسبيهم الأبطال ضد هؤلاء الأنجاس من الدواعش والمتعاونين معهم ".

وبينت أنه :" تمت إحالة الوثائق الثبوتية الى جهات قضائية والتي تدين وزير الدفاع بقيامه بأخذ عمولات على شكل رشى من شركات من خلال ابتزازها او قيامه بإجراءات غير قانونية لغرض الضغط على هذه الشركات وإجبارها على دفع العمولات له ، علما بأنه سيتم تحديد موعد استجواب للوزير لغرض مسألته وإيقاف هذه الأفعال التي أساءت الى سمعة هذه الوزارة التي لها تاريخها المشرف وكانت مصنعاً للأبطال الذين سطروا أروع الملاحم دفاعا عن العراق وأهله ، والخزي والعار لكل مجرم وفاسد ".

  • تركمان كركوك يتظاهرون ضد رفع علم كردستان

    3/29/2017 5:57:27 PM
  • روسيا تعتزم توسيع العقوبات على تركيا

    3/29/2017 4:27:16 PM
  • تأمين الطريق الدولي بين بغداد الاردن

    3/28/2017 11:44:43 PM
  • البرلمان يبحث مجزرة الموصل

    3/28/2017 11:16:02 PM
  • بعد حقنها بمادة تسبب العقم.. (شاهد بالصور) ما حل بأسود عدي صدام حسين خارج قصور الرئاسة

    3/28/2017 12:53:16 AM
  • استجواب صهر ترامب لعلاقته بالروس

    3/27/2017 11:57:40 PM
  • احتجاجات لبنانية ضد زيادة الضرائب - بيروت

    3/27/2017 11:54:31 PM
  • الأكراد يحتفلون بعيد النوروز في ديار بكر، جنوب شرق تركيا

    3/27/2017 11:47:11 PM
  • نتائج أولية لحادثة الموصل الجديدة

    3/27/2017 11:43:39 PM
  • جمع النفايات من نهر ملوث في الفلبين

    3/27/2017 11:41:35 PM
  • شنغهاي تدعو العراق للانضمام اليها

    3/27/2017 11:28:04 PM
  • العبادي: ادعاءات استهداف المدنيين هدفها انقاذ "الدواعش"

    3/27/2017 11:27:53 PM
  • ابنة منفذ هجوم لندن هكذا تحدت والدها

    3/27/2017 11:20:50 PM
  • العثور على مكان تواجد البغدادي

    3/27/2017 12:25:48 AM
  • استعادة سد بادوش في الموصل

    3/27/2017 12:23:59 AM
  • صورة ... ضابط يقفز على ظهر زعيم كوريا الشمالية!.. لن تصدق ماذا كان مصيره ؟

    3/27/2017 12:17:43 AM
  • استعادة احياء غربي الموصل

    3/26/2017 11:05:36 PM
  • الحكم بالاعدام على "عبد ربه منصور هادي" و6 من معاونيه

    3/26/2017 12:57:18 AM
  • صورة تذكارية تجمع ترمب والعبادي والوفد المرافق له

    3/26/2017 12:50:58 AM
  • مؤيدو الرئيس المصري السابق حسني مبارك بعد خروجه من السجن يوم الجمعة

    3/26/2017 12:42:14 AM