عمّان تغرق أيضا ودعوات لإقالة الحكومة

11/5/2015 7:16:52 PM
كشف الهطول الغزير الذي تأثرت به العاصمة الاردنية مجددا عدم جاهزية البنية التحتية في المملكة ما ادى الى حالات غرق متفرقة واغلاقات في الانفاق الى جانب مصرع طفلين مصريين غرقا في منزلهما.

وابدى الاردنيون سخطا على الحكومة الاردنية وامانة عمان الكبرى، واللتان اعلنتا سابقا عن جاهزية البنى التحتية لموسم الشتاء، في الوقت الذي اسهم فيه الهطول الغزير في اغلاقات في الطرق وحوادث غرق للمركبات والافراد، لم يستطع الدفاع المدني والاجهزة الامنية تجنبها.

وطالب مواطنون بإقالة امين عمان العمدة عقل بلتاجي والذي لم يظهر طوال ساعات الهطول ومع تكرار الاعلانات عن الحوادث، الامر الذي تبين عقبه انه في رحلة خارج البلاد.

وتساءل المواطنون عن النواب والحكومة في ظل الاحوال الجوية السائدة، خصوصا وان احدا لم يدلِ بتصريح غير الموظفين من الرتب الثانية والثالثة، الامر الذي لم يبد منه ان اي غرفة طوارئ تمت تهيئتها، وهو ما يعني “تكرار الخطأ المعتاد”.

الوحيد الذي بدا في الميدان كان وزير الداخلية سلامة حماد، والذي اعتذر عن التقصير كون الاجهزة الامنية لم تستطع انقاذ من غرقوا جميعا لصعوبة الوصول اليهم، منتقدا الاجهزة الخدماتية وشركة الكهرباء ايضا.

وتوفي ابنا وافد مصري غرقا في غرفتهم، لتتجدد احداث الاردن مع المصريين مجددا وبصورة مباغتة. ابنا الرجل بعمر 12 و4 اعوام، ظهرا في فيديو اغضب الشارع مجددا وتناقله المواطنون بصورة واسعة باعتباره دليل ادانة على التقصير الحكومي.

إلى ذلك، لقي شاب عشريني مصرعه غرقاً أيضا في مخيم الحسين وسط العاصمة عمان نتيجة مداهمة مياه الأمطار لمنزله.

بالنسبة للخسائر المادية، فقد هدد تجار وسط البلد الحكومة بمقاضاتها عقب خسائر بالملايين اصابت بضائعهم ومحلاتهم بسبب دخول المياه اليها، وعدم تصريفها.

المرافق العمانية ايضا لم تسلم من الغرق فصور استاد عمان وقد تحول لبركة كبيرة ملأت وسائل التواصل الاجتماعي، كما حصل مع صور المسرح الروماني في الساحة الهاشمية والذي بدأت تطاله السخرية حينا والانتقادات الغاضبة احيانا.

ووصل عدد الذين حاصرتهم الامطار قرابة 1000 شخص، و1000 مركبة بإحصائية صدرت عن كوادر الدفاع المدني بوقت مبكر.

 
 

  • ضابطان بعثيان مرشحان لخلافة البغدادي؟

    6/24/2017 1:29:10 AM
  • مقتل "عاكوب" اثناء محاولة داعش تهريبه من أيمن الموصل

    6/23/2017 11:58:11 PM
  • اليوم العالمي لليوغا في كاتاماندو - النيبال

    6/23/2017 11:08:53 PM
  • السودان تمنح جنسيتها لرجال دين شاركوا في ساحات الاعتصام بالعراق

    6/23/2017 10:55:26 PM
  • ديفيد هيرست: الامير الذي سيقسّم المملكة.. تهوّر في الحرب وتسييس للدين وتبذير للثروة

    6/23/2017 7:40:58 PM
  • بالصور : حملة في بغداد لازالة العبارات المسيئة والتهديدات من على جدران المنازل

    6/23/2017 5:47:28 PM
  • محكمة بلجيكية تقضي بسجن زوجة أمير إماراتي وبناته 15 شهراً

    6/23/2017 5:37:40 PM
  • "أمر واحد" يعزز احتمال مقتل البغدادي بنسبة 100%

    6/23/2017 5:28:20 PM
  • من على فراش الموت عميل استخبارات بريطاني يكشف : الاميرة ديانا اغتيلت وهذا من قتلها

    6/23/2017 5:21:05 PM
  • داعش التكفيري يمنح "جوازات سفر للجنة" في الرقة للذين يقومون بعمليات انتحارية +(صور)

    6/22/2017 7:24:53 PM
  • ألمانيا تنقل قواتها من تركيا إلى الأردن

    6/22/2017 3:54:32 PM
  • العبادي يعود الى بغداد بعد اختتام جولته الاقليمية

    6/22/2017 3:03:50 PM
  • داعش يفجر مسجد النوري الكبير ومئذنته الحدباء في الموصل

    6/22/2017 2:07:34 PM
  • محمد بن نايف قَبِلَ بـ”100 مليار دولار نقداً” مقابل التّنحي ..!

    6/22/2017 1:12:05 PM
  • الخارجية السويدية تستدعي سفير روسيا

    6/21/2017 6:56:43 PM
  • بريطانيا: العراق بدأ يستعيد مكانته الاقليمية والدولية

    6/21/2017 5:48:58 PM
  • مصر تساهم في إنارة قطاع غزة

    6/21/2017 5:25:19 PM
  • مجتهد يكشف خفايا الانقلاب السياسي في الكيان السعودي

    6/21/2017 5:05:31 PM
  • مجتهد: واشنطن ألغت خطة انقلاب في قطر من إعداد ابن زايد وابن سلمان

    6/21/2017 4:57:27 PM
  • بدء الرحلات الجوية بين السليمانية وانطاليا

    6/21/2017 4:13:43 PM