ما هو سبب كل هذا الحقد على إيران؟

1/2/2018 1:50:23 PM
تشتمون وتسبون وتشيطنون إيران كل صباح وبعد الأكل وقبل النوم ، وترتعبون من بعبع وهمي إسمه “ التشيُّع ” ومن شدة جهلكم لا تعلمون أن إيران فيها 20 مليون سُني لم يُشيّعهم أحدٌ ولم يتحول أي منهم في تأريخ إيران إلى المذهب الشيعي إذاً من أين يأتي كل هذا الحقد الأعمى على إيران عند العرب هل هي عقدة النقص تجاه دولة لم تركع بالرغم من 35 سنة حصار وأقسى نظام عقوبات عرفتها البشرية ، بل خرجت منتصرة وأجبرت العالم على قبول برنامجها النووي .

هل هو لأن إيران اليوم وبرغم الحصار أصبحت قوة اقتصادية وقلعة علمية وصناعية وعسكرية ترسل الأقمار الصناعية للفضاء وتصنع طائرات دون طيار وتصمم صواريخ عابرةً للقارات  هل هو لأن إيران اليوم دولة سيّدة مستقلة لا تجرؤ الوحوش التي تنهش في العراق وسوريا وليبيا واليمن مجرد التفكير بالإقتراب من حدودها ، وهي دولة لا يوجد بها دواعش يجرؤون أن يمسوا مواطنيها أو يُدَمِّروا آثارها أو يَنبُشوا قُبورَها أو يحطموا أضرِحَتَها أو يُدَنِّسوا أماكنها المقدسة .

هل هو لأن إيران تُعرِّي العرب وتخزيهم وتفضَحهم بانتخاباتها المنتظمة كل أربع سنوات منذ قيام الثورة ، وتعلمهم دروساً لا يفقهوها في تداول السلطة أم هو بسبب دعم إيران المطلق منذ 1982 للأبطال الذين هزموا عدوَّهم وحرروا أرضهم وأعادوا أسراهم إلى حضن أمَّهاتِهِم ، بينما يتهافت الأعراب اليوم للإنبطاح تحت أقدام إسرائيل والتحالف معها بكل وقاحة وانعدام للقيم وللشرف .

أنا قد أتفهم جيداً الإنهيار العصبي لمن كان يحلم بأن، وأتفهم الأزمة النفسية والاكتئاب الحاد لمن أنفق المليارات لإقامة دولة الارهاب في سوريا .

مواطن أردني لم يقابل في حياته إنسانا إيرانياً ، فمن أين يأتي كل هذا الكم الهائل من التعصب المقيت للأسف، لا يوجد أدنى شك في أن هذا السُّعار الهستيري ضد إيران مصدره الرئيسي هو الشحن والتحريض الطائفي من قومٍ عُصارة علومهم وإنتاجهم في آخر مائة عام هي رسائل الدكتوراه في الحوريات وقتل تارك الصلاة ورضاع الكبير وتحريم تهنئة المسيحيين بأعيادهم ووجوب تضييق الطريق عليهم وعدم جواز الترحم على موتاهم وشرب أبوال الإبل وجهاد النكاح وصحة دوران الأرض
بينما تحتل إيران المركز الأول عالمياً في أبحاث وتجارب الخلايا الجذعية ، وبينما تعزف أوركسترا طهران الموسيقى الكلاسيكية في كنائس أوروبا .

أثرى التكفيريون الحضارةَ الإنسانيه بإهداء البشرية داعش و النصرة و جيش الإسلام و أحرار الشام و جيش الفتح و نور الدين زنكي و جند الأقصى و أكناف بيت المقدس ، وتعلم العالم منهم أساليب قطع الرؤوس وجز الرقاب وصلب العباد وأكل القلوب ونبش القبور وتفجير المساجد وسبي النساء وتحطيم المتاحف وحرق الكنائس وخطف الراهبات وتدمير المدن الأثرية وتكفير الملل وهدم الأضرحة وذبح الأطفال وتفخيخ الطفلات وحرق البشر وإغراقهم ودهسهم وغدرهم وهم يحتفلون ورميهم من فوق أسطح البنايات

صابر الدقامسة

 

  • "تويتر" يغلق أكثر من 1000 حساب.. والسبب "ترامب"!

    1/21/2018 11:16:26 PM
  • اعتقال 12 متظاهرا في إسطنبول على خلفية احتجاجات مؤيدة للأكراد

    1/21/2018 8:42:15 PM
  • مئات الاف المتظاهرين في مسيرات النساء المناهضة لترامب في امريكا

    1/21/2018 7:14:28 PM
  • داعش تهدم القبور بريف إدلب وحماة +صور

    1/21/2018 7:06:39 PM
  • محكمة عراقية تحكم بالإعدام على ألمانية لإنتمائها الى جماعة داعش

    1/21/2018 5:54:06 PM
  • السلطات الأميركية ترحّل المهاجرين مكبلين أيديهم وأرجلهم بالسلاسل! + (صور)

    1/21/2018 5:50:59 PM
  • لندن تخطط لإجلاء البريطانيين عن كوريا الجنوبية

    1/21/2018 4:25:41 PM
  • الرئيس روحاني يؤكد لبارزاني دعم ايران للعراق الموحد

    1/21/2018 3:45:04 PM
  • مدينة ألمانية تغلق أبوابها أمام اللاجئين

    1/21/2018 12:16:58 PM
  • واشنطن تعتزم نشر 150 عسكريا أميركيا في العراق الشهر المقبل

    1/21/2018 12:16:20 PM
  • وثيقة سرية تثبت وجود خطط تعاون إسرائيلي خليجي لاحتلال العراق

    1/21/2018 12:11:27 PM
  • العراق يوقع اتفاقية تعاون رياضي شبابي مشترك مع لبنان

    1/21/2018 12:08:48 PM
  • بالصور : جلد عروسين قبل الزواج بأيام في إندونيسيا.. ما هو السبب؟!

    1/21/2018 12:04:54 PM
  • وزير الموارد المائية يتحدث عن "جفاف قاس" على العراق !

    1/21/2018 11:59:01 AM
  • الفلبين توقف إرسال عمالة للكويت

    1/21/2018 11:34:31 AM
  • وزير الخارجية التركي يصل الى بغداد

    1/21/2018 11:20:34 AM
  • هزة أرضية تضرب مدينة ايرانية على حدود العراق

    1/21/2018 11:20:11 AM
  • احتجاجات نسائية ضد ترامب - نیویورک

    1/21/2018 11:14:35 AM
  • براءة نابليون من تحطيم أنف أبو الهول في مصر

    1/21/2018 11:09:31 AM
  • جدل قطري إماراتي حول خريطة للخليج في متحف لوفر أبو ظبي

    1/21/2018 11:06:49 AM