نفط الجنوب تكمل ربط أنبوب جديد للتصدير عبر الموانئ

2/9/2017 12:00:24 PM
أعلنت شركة نفط الجنوب التي يقع مقرها في محافظة البصرة إكمال عملية ربط أنبوب جديد لتصدير النفط عبر الموانئ وذلك لمضاعفة قدرة الضخ من مستودعات التخزين الى موانئ التصدير.
وقالت الشركة في بيان إن "الكوادر الهندسية والفنية للشركة أكملت أعمال ربط انبوب الفاو الجديد سعة 48 عقدة بالانبوب القديم عبر صمام للخدمة، مع اجراء أعمال قطع واستبدال مقطع بطول 300 م من الخط الاستراتيجي الثاني في موقع محطة الضخ الأولى (PS1)"، مبينة أن "تلك الأعمال جاءت بعد أن أكملت هيئة المشاريع النفطية مد انبوب جديد سعة 48 عقدة يمتد بطول 144 كم من أجل اتاحة امكانية مضاعفة كميات النفط التي يتم ضخها باتجاه الموانئ النفطية، بحيث ان الانبوب الجديد يمكن أن يضخ 2.5 مليون برميل يوميا، في حين أن الخط القديم كانت طاقته بحدود 1.4 مليون برميل يوميا". وأضاف البيان أن "محطة (SP1) التي يتصل بها الانبوب الجديد تغطي حاليا نحو ثلثي الطاقة التصديرية للبلد"، موضحا أن "عملية ربط الانبوبين (الجديد والقديم) تخللها تخفيف الضغوط على الخط الاستراتيجي والميناء والأنابيب بنسبة 100%، فيما استمرت عمليات استلام كميات النفط من الحقول". وكانت شركة نفط الجنوب أعلنت، في (7 شباط 2017)، أن منظومة التصدير النفطية سوف يتم ايقافها لمدة 24 ساعة اعتبارا من منتصف الليل لغرض ربط انبوب جديد بميناء البصرة النفطي وانجاز بعض الأعمال المتعلقة بتطوير منظومة التصدير. يذكر أن البصرة تعد مركز صناعة النفط في العراق، ومن أهم المدن النفطية في العالم، إذ تمتلك نحو 59% من احتياطات العراق النفطية، وتضم أضخم الحقول النفطية في العراق، منها مجنون والرميلة وغرب القرنة، وتعمل في المحافظة العديد من الشركات النفطية الأجنبية الكبيرة مثل "رويال داتش شل" و"برتش بتروليوم" و"لوك أويل"، ومن خلال المحافظة يتم تصدير معظم كميات النفط العراقي، حيث تضم المحافظة مستودعات ضخمة للنفط الخام، أهمها مستودع الفاو، وفي مياهها الاقليمية يوجد ميناء العمية وميناء البصرة النفطيين، إضافة الى منصات أحادية عائمة للتصدير.
  • العبادي: أزمة كردستان سببها المعركة على النفط

    2/21/2018 7:58:59 PM
  • اتخاذ إجراءات مشددة حول معسكرات امريكية في العراق

    2/21/2018 6:48:13 PM
  • العبادي: لن نسمح باستغلال الاراضي العراقية ضد ايران

    2/21/2018 4:34:01 PM
  • ثوران بركان في اندونيسيا

    2/21/2018 3:56:17 PM
  • كاتم أسرار نتنياهو يتحول إلى شاهد إثبات ضده!

    2/21/2018 3:26:34 PM
  • واشنطن تنفي وجود أي قوات لها في عفرين

    2/21/2018 2:38:43 PM
  • واشنطن تعزز حراسة قواعدها في العراق بعد تهديدها

    2/21/2018 2:06:41 PM
  • غضب شديد من نواب مصريين بسبب غاز "إسرائيل"

    2/21/2018 12:51:20 PM
  • مكتبة في مدينة يانغتشو، الصين

    2/20/2018 7:50:19 PM
  • ملك الاردن يؤكد أهمية دور اميركا في تحقيق التسوية

    2/20/2018 7:38:53 PM
  • العراق يقبض على عصابة متخصصة في تهريب الآثار الى تركيا! + (صور)

    2/20/2018 6:14:08 PM
  • رضائي للإسرائيليين: سنحول تل أبيب إلى ركام إذا هاجمتمونا!

    2/20/2018 3:00:07 PM
  • الحكومة الفلسطينية تقر ضرائب جديدة لزيادة الإيرادات

    2/19/2018 8:18:13 PM
  • روسيا والجزائر عازمتان على تنفيذ اتفاقيات التعاون العسكري

    2/19/2018 6:41:58 PM
  • إفتتاح أول مدرسة للحمير!

    2/19/2018 5:28:11 PM
  • محكمة عراقية تأمر بترحيل مواطنة فرنسية إلى بلدها

    2/19/2018 4:24:14 PM
  • شركات الطيران الايرانية تستأنف رحلاتها الى مطار النجف

    2/19/2018 3:45:09 PM
  • الصين تختبر قاتل حاملات الطائرات الأمريكية

    2/19/2018 3:24:19 PM
  • أطفال سوريون يلهون داخل مدرستهم التي تعرضت للقصف في سهل الغاب

    2/19/2018 3:19:18 PM
  • تيريزا ماي تتحجب في فرصة للتعرف على دين السلام

    2/19/2018 12:43:48 PM